ستوك تايمز

هذا منتدى في تطور مستمر من المواضيع ومن الفئات والمنتديات
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 تحت التخدير بقلم مال الشام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 836
تاريخ التسجيل : 16/07/2014

مُساهمةموضوع: تحت التخدير بقلم مال الشام    الأربعاء نوفمبر 08, 2017 11:52 am

#تحت_التخدير_بقلم_مال_الشام
#قصة_واقعية ( من الارشيف)
الاول + الثاني + الثالث + الرابع + الخامس + السادس + السابع + الثامن + التاسع #تمت
جيهان: ليك محمد… الجماعة طلبوني و انا قلتلن بدي فيتبع
هي لا اول مره و لا التانيه و لا التالته الي برفض كرمالك
لهون و بس… ازا ما قلتلي بدك تطلبني ما رح ارفض
محمد: يعني بدك تتخلي عني؟
جيهان: هههههههه لا لا ما سمعتك عيدا!!
لك اهلي ما عاد متحملين رفضي و دلالي… و صرت بعمر جواز… ازا رايدني تعال اطلبني
محمد: لك نحنا بعمر بعض كيف فيني اجي اخطبك
جيهان: يعني شو؟
محمد: يعني الله يهنيكي مع ابن الحلال…
جيهان: هه… ايه ان شاء الله….
سكرت الخط و قررت اطوي صفحة الماضي..
و قررت وافق على العريس الي اجاني.. خبرت امي و تاني نهار كانت الشوفة…. كان عريس كتير مناسب متل ما بقولو ( لقطة)
انبسطت كتير و صرت ارسم احلام مستقبلي الي جايه..
كيف رح عيش و كيف رح دللوو اخدلو عئلو
و اديه رح اطلع حلوة بالفستان الابيض
و كيف رح كون ملكة ببيتي و كل هالاحلام الورديه
كيف بس يرجع من الشغل رح اركض بوسو وهو يحملني و يلف فيني البيت ههههه
هيك كنت مفكرة قبل ما حط رجلي بأول خطوة بالحياة الزوجيه!
تزوجنا و كل شي تمام و اكيد مسحت محمد من حياتي و كان جوزي هو فرحتي
قررت خليه جنتي و سعادتي…
كنت لسه عروس
صرت قوم بالبيت كل يوم خليه يوج وج متل البلور مع انو بيتي بيت عروس و نظيف!
وورجيه شطارتي بالطبخ و النفخ و اللبس و الجمال
يعني مشعله اصابعي العشره..
كان يغار كتير… عصبي كتير… بالتدريج و مع الوقت صرت حسو فهمان الزواج غلط!
فهمان انو اشترى انثى يصمدها عندو بالبيت…
كنت عم حاول اضبط حياتي
كنت من ايدو هي لايدو هي
كنا ساكنين بشقة… سكر البرنده علي جاب خشب و لزيق وضل يشتغل فيها ما خلا و لا زاويه مكشوفه و العالم عم تتفرج عليه و يتهامسو...
و ممنوع اطلع خجوة برا البيت
ممنوع حتى حدا يشوف كندرتي انتو اكبر قدر…
انا على طيبتي و برائتي كنت سايرو و بدي حبو و عيش متل كل هالناس…
يعني كانت مستورة و الايام عم تمشي..
لوقت ما صار شي…
كسرلي هالقلب..
بهداك اليوم…
#تحت_التخدير_بقلم_مال_الشام
الجزء الثاني
سامي: جيهان قومي…. لك قومي
جيهان: ايييييه شبببببك
سامي: الساعه صارت 12 لايمت بدك تضلي نايمه؟
جيهان: ايه وشو يعني… مافي شي البيت نظيف و في اكل بالبارد… انا تعبانه و حابه نام
سامي: نعم نعم!!! … لك قوووووميييي
وسحبني من ايدي و دفشني عالباب و كمل حكيو… :
بس حطيتي الفطور صحيني لافطر يلا قوام!
كنت لسه مو مستوعبه و جمدت الدمعه بعيني… انو شو صرلو… انا لسه عروس و ما عملت اي شي غلط ليعاملني بهي الطريقه البشعه!!
طلعت ع الصالة وقعدت…
كانت هي بداية سلسلة الضرب و الاهانه!
صار اقل تقصير مني انضرب بدون ضمير و انا لسه عروس صغيرة انكسر خاطري و بلشت الحياة تسود بعيوني…
مرة يضربني بالبلور
مره يدفشني على شي قاسي حتى مره انكسر ظهري و جبروني ضليت شهرين بفرشتي دقت وجع الله لا يدوقو لا لعدو ولا لحبيب
و محدا يحس فيني… من تم ساكت اكتب ع دفتر صغير و خبيه تحت وساتي
صرت اكرهو كتير كتير اتمنى كل يوم فيق ولاقيه ميت …
و بيوم من الايام… برمضان تحديداً…
سامي: لك الله لا يعطيكي عافية عم يأدن و لسه ما حطيتي الاكل الله لا يوفقك..
جيهان: حاجتك عياااااط ليكني بس عم اقلي البطاطا!!
كنت عامله مقالي دجاج مقلي و زهرة و بيتنجان و بطاطا كلو مقلي و سخن هلا طلعتو من الزيت و اخدت الاكلو حطيتو عالطاولة…
بلحظة… بلحظة بس
قلب الاكل كلوعلي
كان سخن كتيررررر… حسيت النار نخرت بعظامي!
مابعرف كيف صرخت هداك الصوت بس الاكل كان لسه سخن و الزيت فيه..
طلع على صوتي حماي… فتحلو جوزي الباب و لسه من وجعي مو شايفه شي
و بكل حرقة قلب صرخت من قلبي
((روح الله يحرقك بنار جهنم يا ظالم))
يتبع..
#تحت_التخدير_بقلم_مال_الشام
الجزء الثالث
ابو سامي: لك في وحدة بتدعي ع جوزها الله يحرقوووو؟؟؟
جيهان: في حدا بيحرق بني ادم هيييييك!! الله من عالي سماه ما بيرضى بالي عم تعملوه فيني…
و ركضت نزلت ع بيت عمي واتصلت ع اهلي يجو ياخدوني
بس وين اهلي و وين انا… كل ما كنت اشكيلهن يعيطو علي و يقلولي اهم شي اخلاقو و صلاتو..
محدا كان حاسس بالجحيم الي عم عيش فيه كل لحظة!
حاولت حبو و اتقبلو بس تصرفاتو بعدتني عنو كتيررررر
كتير
كتير
جبت بنت قلت يمكن يتغير بس لا
ما تغير شي…
رجعت على بيتي و كنت كل شي اكتبو بدفتري..
كتبت الي عم عيشو و كتبت وجعي و كتبت انو ما رح سامح كل حدا ظلمني و عملي هالحياه هي!!
تغير اسلوب الضرب لاسلوب الحبس!!
و قضيت رمضان محبوسه بالبيت لحالي و اكول لحالي
افطر لحالي و اتسحر لحالي و حياتي متل جهنم
محدا يطل علي
محدا وقف جنبي
هالعود الطري انجبر يقسى لحالو…
صار يجبر حالو بحالو..
بيوم تلفت اعصابي… اتصلت ع اهلي كانو بغير محافظة ليجو ياخدوني…
و اجو بس مو لياخدوني
ليكسروني!!
نطرتهن متل الغريق المتعلق بقشة…
ضبيت اغراضي… و كنت فرحانه اني طالعه من هالسجن
و غسلت لبنتي و لفيتها و قررت اتركها لجوزي
من القسوة الي عشتها قسيت عليها تؤبر البي..
فات سامي و قلي شو عم تعملي
قلتلو اهلي جايين ياخدوني!!
طار عقلو
هو كان يحبني و متعلق فيني… كان يخاف يخسرني
صار يلف حوالين حالو….شوي صار يهددني بالبنت
ضحكت!
قلتلو لا تعزب حالك تاركتلك هي تربى بعزك و دلالك.
عوصول اهلي ركضت ع الباب
و انا بعرف اعتراضهن الدائم على طلاقي… بس هالمرة خلص
جيهان طلعت من توب الخوف… و بدها تطلق رضيتو لما لا!!
فاتت امي بدموع عيونها… و ابي وهو معصب
و صارت امي تترجاني اعقل و شيل فكرة الطلاق من راسي
و ابي فات و قعد… و بعدين حكى!!
#تحت_التخدير_بقلم_مال_الشام
الجزء الرابع
ابو عمر: كيفك يا بنتي؟
جيهان: ماني منيحة يا ابي والله ماني منيحة عم يضربني ليل نهار، عم يحبسني بالاسابيع و ما حدا بيسأل عني… عم يظلمني كتير و انا ما غلطت بحقو بنوب … منيح اجيتو تاخدوني
و مسكت الشنتايه و انا مبسوطة…
ابوعمر: ليش مين قال نحنا جايين ناخدك؟
جيهان: لكن؟
ابو عمر: انا جاي قلك كلمتين…. انتي طلعتي من عندي لبيت جوزك و ان شاء الله ما عاد الك طلعه من بيت جوزك الا عالقبر!!!!
كسرني كسرة ما بيعلم فيها غير رب العالمين…
و زاد جبروت جوزي علي..
هددوني عيش بجحيم..
و هون انا قررت انو ما حدا رح يجيبلي حقي…
و ما حدا رح ينصفني
و انا لازم جيب حقي بايدي!!!
ابي مشان يسايرني بعتلي مصاري اشتري جوال… ع اساس متل الطفل الصغير بتجبلو لعبة بيرضى فيا…
جبتو و جبت خط و صرت احكي مع رفقاتي و اهلي و عملت سكايب بس باسم شب..
بطريقه معينه في شب عرف اني انا انثى!!
و صار يتابعني عطول..
و بيوم من الايام بعتلي انا معجب فيكي و بدي نتعرف
قلتلو انا ست متزوجه و سكرت…
مع ظلم زوجي و عزابي في شي شرير صار يحركني
و قررت قضي وقتي مع هالشب بس /صداقة/ و مو اي شي تاني!
هو كان يلحش حكي و يحبني بس انا كنت ارفض..
و بيوم من الايام صار شي ما حسبت حسابو
جوزي لقى دفتري الي كنت اكتب عليه عن عزابي..
شاف كل شي… و جن جنانو صار متل المجنون كنت قاعده بالصالون اجا مسكني و صار يضربني بدون رحمة و يقلي لك بتكرهيني
لك انا معيشك بجحيم يا نكارة
انا بتكتبي عني هييييك..
ما تركني الا و الدم مغطي وشي
بس هالمرة ما هربت و تخبيت
و لا قعدت و ترجيت و لا لطمت و بكيت. .
وقفت على رجلي وفتت لجوا لبست عباية مع ان عظامي متكسرة
وحطيت غطا ع راسي… و طلعت
قلي لوين؟
جيهان: و الي رفع السما يا سامي لدفعك التمن غالي!
سامي: شو عم تخبصي؟
جيهان: هلا نازله ع الشرطة ازا ما بخليهن يحبسوك و يمسحو فيك الارض ما بكون انا جيهان
حكيي رعبو كتير كتير… و قرب مني و صار يمسح الدم عن عيوني و ايدي… و يتوعد انو ما يعيدا و ما تتكرر
بس كنت كتير عنيده ومابدي اتراجع
يتبع
#تحت_التخدير_بقلم_مال_الشام
الجزء الخامس
حتى بالاخير هددتو ازا رجع رفع ايدو علي زتو بالسجن و ما اسأل عني اهلي و لا عن بنتي و عيش بالسوارع و محدا يشوف وشي!
هون كانت اخر مرة بيضربني فيها ضرب قاسي…
و من هون منرجع للشب الي علاقتنا استمرت لوقت كبير حتى مره سالني ازا بحبو و قلتلو ايه و هو طار من الفرحة و قلتلو عن كل عزابي مع زوجي…
عبا وقتي و كنت اتسلى بيوم قررت انو انهي هالموضوع لان هاد التصرف الي عملتو بدل ما يطلعني من وجعي زادو
و فوق التعذيب الجسدي و العاطفي من جوزي صرت عذب حالي نفسيا بهل تصرفات…
توجهت باتجاه القبلة و رفعت ايدي لرب السما و دموعي مبللين وشي… و صلت بصوت مخنوق ( ياااااا رب يا ذى الجلال و الاكرام…. تبت…. فاقبلني من التائبين) …
الاحداث كانت مبلشه من 8 شهور تقريباً… و بهداك النهار .
جيهان: خالد بدي قلك شي
خالد: قولي يا حياتي
جيهان: بصراحة… انا ما كنت حبك انا عملت الي عملتو لانتقم من الرجال … و هيك ارتاح قلبي و شفيت وجعي و ازيتك..
نطرتو يرد تاخر كتير و متت رعبه انو ما يتقبل هالحكي و يطلع ما بخاف الله و ينتقم مني.. ضليت عم ارجف … لوقت ما رد و كتبلي
/ هههههههههههه /
جيهان: ليش بتضحك؟
خالد: يا لطيييف، لك مو طلعنا عم نضحك على بعض
جيهان:عفواً!! شو قصدك
خالد:يعني انتي جايه تلعبي مع الي اكبر منك بس بما اننا منحكي على المكشوف ف خلينا واضحين…. و انا غايتي منك كانت مو غاية حب و بس لانك متزوجة… فهمتي؟
كان موقف غريب مابعرف اوصف شو حسيت يمكن فرحت اني ما ظلمتو
و زعلت ع حالي انو وصلت لهل مواصيل..
بعد حديث طويل اتفقنا نختفي و ننسى كل شي صار لان انا ما رح اقدر قدملو شي و لان هو هلأ بمنطق خطرة و يمكن بلحظة يموت … و حلفني انو ما ارجع اطلع بطريقو مشان ما ينتقم مني و خفت من حكيو
كسرت خطي و حرقتو… و بنفس الوقت صارت الاوضاع عنا من سيء لاسوء… بعتني جوزي على بيت اهلي
و هنيك تغيرت كتير شغلات بحياتي…
منطقة اهلي كان مقطوع عنها الانترنت تماماً، بعدين صار فيني متل الي طلعت من تحت الدلف لتحت المزراب! خالد كان معو رقم رفيقتي اتصل عليها و تاني نهار اجت لعندي لتخليني احكي معو، طلب انو سامحو و قلتلو الله يسامحك دنيا و اخرة ويسامحني…. يعد اسابيع شفت خبر استشهادو والله اعلم..
بلش القصف و علقت العالم ببعضها
ما كان بيني و بين الموت الا القليل
نزلت قذيفة بغرفتي…. ع تختي تمام
وقتا كنت عند رفيقتي و الحمدلله محدا من اهلي صرلهن شي
وقت رجعت وشفت المنظر وقفت و احترت كتير!
يمكن هي رسالة من رب العالمين
من هون بلشت اتغيررر و عطول ادعي دعاء اللهم باعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب ودعاء السترة هدول هنن سبب نجاتي بفضلهن الله ستر علي و تاب علي من فضيحة كانت رح تلخقني انا و بنتي كل العمر
صارت حياتي كلها قرآن و عباده… حفظت سورة يس و ال عمران و المؤمنون
سورة المومنون كانت تعطيني قوة غريبه… كنت حبها كتير و هي الاقرب لقلبي
كنت اقرأها بتمعن و ركز فيها تعلمت منها مين هو المؤمن الحقيقي
تغيرت نظرتي للايمان و الاسلام و صار عندي مقايس مختلفه لاعتبر حالي مؤمنه و الي بيقرأ الآية رح يفهم عن شو بحكي،
و زادت ايماني لما شفت قديش فيها اعجاز
ثُمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَعَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَامًا فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْمًا ثُمَّ أَنشَأْنَاهُ خَلْقًا آخَرَ ۚ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ (14)
لان الظروف الي كنت مر فيها كانت تضعف ايماني… رجعت اقوى و على يقين اكبر
ازا بدي اوصف الشعور الي عشتو مع كل آية ما رح نخلص بنوب…
بهي الظروف رجع جوزي و صار عندو خبر انو كل يوم عم شوف الموت بعيوني…
كان يتصل و يبكي متل الطفل و يوعدني بنعيم و دلال و حب
و يعتزر عن كل دمعه و كل وجع و انا قلبي ما قدر يسامحو لا والله بس ما كان عندي خيارات…
طلع جوزي على لبنان…. و صار يطلب مني الحقو لان مو قادر يعيش بدوني
و انا هون ضبيت غراضي و طلعت لعندو متل الجدبه!
يتبع
#تحت_التخدير_بقلم_مال_الشام
الجزء السادس
اول فترة كانت اوضاعنا المادية كتير كتير سيئة…. ما كان معي غير هالبنت و ما كنت اقدر طعميها
و لحكمة من الله حملت و طلع معي تؤام…
جوزي بطل يمد ايدو علي الا نادر كتيرررر
و كل وعودو ما نفذ منها شي
ما شفت من الجنة شي…
مرق علينا اول شهر كنا مبسوطين…. عطول نضحك و يمكن للحظة حسيت معو بالحب…
كان ياخدني مشاوير… يصحيني من بكير و ياخئني نمشي بالشوارع… نشرب عصير
نضحك… نحكي
تقعد تحت شجرة… مابعرف شو صرلو يمكن لان كان الموت قريب منو…
بس بعدين رجع متل قبل
رجال بارد بارد بارد بارد…. بشتهي اسمع منو الكلمة الحلوة
بتمنى شوف بعيونو تطليعة حب او احترام… خلفت و اجو ولادي معافين سميتهن سالم و سليم و كانو يشبهو بعض
جيهان: سامي… انا مليت من هالحياة مشان الي خلئك انا بني ادمة
سامي:لك شو بدك فهميني شو بدك
جيهان:لك بدي كلمة حلوة… تطليعة احترام… فاجئني و جبلي ورده
اعملي شي سهرة حلوة… حرام عليك حاسه حالي عايشه بدون رجال
سامي:لك و بعدين مع هالاسطوانة والله مليت منهاااا رح انقبر حلي عني ياه…
هيك صرت عيش بمرحلة صعبه كتير و صراع مع حالي
و صرت اقنع حالي اتقبل انو عايشه لولادي و لحالي
بس كيف!
كيف و اي انثى بتحتاج للحب
هي الغريزة الي رب العالمين حطها بقلوبنا و انخلقت معنا
لا و اخر شي صار يهددني بالزواج!!!
كانت تشعل النار بصدري وخاف انو فوق كل هالشرشحة يكسرني بمرا!
كانت تمر علي اوقات عبي كل وقتي بالشغل بالنوم بأي شي
كنت عايشة نص عايشة
متل كأني مريض تحت التخيدر مو حاسس بشي
شايف العالم بتحركو حواليه
و قلبو عم يشتغل بس ليضخ الدم
مو مشان يحرك المشاعر…
و اوقات كنت اصحى من التخديررر و حس اني بحاجة حضن
بحاجة غمره حنونه…
بحاجة حدا يمسح على راسي و يقلي بحبك!
احساس مدمن المخدرات بهديك اللحظة كان يصير معي
عذاب كتير صعب انا ما كنت بدي اتطلق لان خلص هاد نصيبي و اكلتو
وتهديداتو بالزواج التاني كترت..
لهيك قررت لاقيلو تدبير يغيرلي كل مجرى حياتي
و قعدت هديك الليلة
و صفنت هديك الصفنة
لحتى طلعت بحل…
#تحت_التخدير_بقلم_مال_الشام
الجزء السابع
سمعت كتير من العالم عن طلعت اوروبا و انو وقت يروح شب لحالو بتعتر كتير ليستقر وضعو و لم الشمل باحسن دولة بدو 3 سنين على الأقل..
بس بعدين العالم عم ترتاح و تستقر
بيت و تعليم و رعاية طبية… صحيح التأقلم صعب بس عالاقل بجبر جوزي يحترمني و يعاملني متل مابدي
و بشتغل هنيك و بصير الي شخصيتي و بكفي تعليم كمان…
بس انا كتير بخاف من البحر
لهيك خطتي كانت انو ابعتو لحالو وهو طبعاً كان رافض تماماً
قعدت هيك انا و ابليس شوي (( دستور من خاطركن))
و طلعت معو بخطة ظريفه…
فتحت النت و جبت صورة بنت متل الوردة بتقول للقمر لك زيح زيح لورجيك كيف بضوي بدالك…
و بعدين في رفيقتي بتفهم بالنت منيح لزئتها و انا اترجاها تعلمني كيف اعمل خط اميركي ضليت شهر لزبط معي الرقم… هاد الرقم محدا بيقدر يعرف مين صاحبو و بيعملوه عن طريق برامج عالانترنت… رحت هداك النهار تركت صورة البنت عالموبايل و الها اكتر من صورة… و قلت لجوزي موبايلي الو عطلان اسبوع مدري شبو
قلي هاتي لشوف
عملت حالي ارتعبت و صرت قلو لا لا خلص مو مهم
قلي ليش خايفه؟
جيهان: اه؟ لا بس في خصوصيات
سامي:هاتي هالموبايل لشوف
اخد الموبايل و صار يفتشو و انا ناطرة يفتح الصور
فتحهن و صار يقلب بالصور و شاف صور البنت الي نزلتن من النت
و لاحظت على ملامحو كيف تغيرو قمت نطيت قلتلو ييييي لك هدى بعتتلي صورها اليوم بدون حجاب لا تفتحهن
و سحبت الموبايل من ايدو وقلتلو رح احزفهن
وهو على صفنتو…
بعد شوي قلي مين هي هدى؟ و من وين بتعرفيا؟
جيهان: دخيل روحا هالبنت متل السكرة… صاحبة دين و مأدبة كتير و بتخاف الله
بس يعلي عليها كان مكتوب كتابها على ابن عمها و استشهد و هي و اهلها طلعو بالبحر و اخر شي وصلت على اميريكا.. تعرفت عليها عالفيس واخدنا ارقام بعض و صرنا رفقات
سامي: ايوه… خير ان شاء الله…
صار الاستاز بكل فرصة يفتح الموبايل يتفرج على صورها بعدين قلتلو انا بدي اقفل موبايل… تخانقنا بعدين قفلتو حطيت كلمة سر
و عملت واتس على الرقم الاميريكي الي عملتو…
و رحت لعند جوزي قلتلو ليك اعطيني بدي حط رقم هدى عندك و احكي معا عالواتس
قلي ليش؟
قلتلو لان موبايلي بطيئ و بدي احكي معا ضروري و موبايلك اسرع…
حطيت الرقم الاميركي عندو و صرت ابعت حكي و رد ع حالي من موبايلي ع اساس مستعجله و في موضوع ضروري و عملت حالي عم اسالها عن العريس الي اجاها و رد ع حالي انها ما ارتاحتلو و انو كل طلبها رجال شهم حتى لو متجوز و بدها تدللو و تحبو و تصونو و اهلها اغنياء مابدن لا مقدم و لا مأخر
تركت المحادثه و قلتلو نسيت الاكل عالنار لا تفتحها هلا برجع احزف كل شي…
و رحت و تركتو يقرأ المحادثة
يتبع
#تحت_التخدير_بقلم_مال_الشام
الجزء الثامن
هيك صار جوزي حبيبي كل الوقت صافن و على بدي اتجوز عليكي و بدي اتجوز عليكي
قمت قلتلو اي حقك الشرع حللك اربعه بس ما بتطلقني بضل انا ع راس ولادي
قلي يا لطيف شو هالتغير
قلتلو لا تغير ولا شي بس قرأت مقال انو هاد حقك و ازا منعتك عنو الله بيغضب علي و انا ما طلعت من هالدنيه بشي مو معقول احرم حالي كمان من الاخرة
قلي هاد كلو حكي قلتلو جرب و بتشوف…
كم يوم و صار يبعت لهدى الي هي انا رسائل انو مرحبا و كيفك و انا مو جيهان و بدي احكي معك
و انا اعطيتو ريق حلو و قلتلو جيهان حكتلي كتير عنك و نيالها عليك الله يبعتلي زوج متلك
باسبوع واحد كنت مقنعتو انو يطلع على اوروبا و انا معي اقامة ( انا هون هدى) و بسافر لعندو و منتزوج و انا معي مصاري لساعدو
وهو سدئ حالو و صار يحكي بموضوع السفر و انا عارضو
اخد قرارو و تركلي مصاري و وصى اهلو يبعتولي مصاري ازا احتجت…. و حمل حالو… و سافر
اختفى شهر محدا سمع عنو شي و انا صرت لوم حالي و خفت يكون صرلو شي بسببي…
و فجأة بتصلني رسالة عالرقم الاميركي تبع هدى
سامي:حبيبتي انا صرت بالكامب بألمانيا
انقهرت انو بدل ما يطمن مرتو وولادو راح يبعت لهدى بس قلت بسيطة كلو بحسابو
هدى ( الي هي انا) : شووو
انا فكرتك ما عاد بدك تحكي معي و غيرت رأيك و انكتب كتابي على شب هون و تجوزت
وهو صار يحكي عبري و انا متت من الضحك عليه على هالكم المبهدل الي اكلو
ضل يومين بعدين اتصل علي و صار يشكي من الكامب و التعتير و التعب و اديش تعزب و شاف الموت بعيونو بس انا كنت اشطر منو
اخدت سكرين شوت (صورة) للمحادثات مع هدى و بعتلو هن و قلتلو الله يهنيك مع ست الحسن و الجمال الي تركتني كرمالها…
وهيك جننتو رسمي!!
ضل 7 شهور لطلع على بيت و اخد راتب و صار يبعتلي و انا وولادي عشنا عيشة ملوك و شفيت البي منو كل هالسنين وهو يتصل و بترجى سامحو
ضلينا على هالحالة سنتين بالضبط
اكيد تعزبت بلا رجال بس وجع ساعه و لا كل ساعه
و طلع لم الشمل و طار عقلي من الفرحة
اول شي رعبتو انو مابدي روح لعندو و اخر شي قلتلو بجي بشوف ازا تغيرت و انصلح حالك بسامحك…
و بالفعل و صلت و التقيت بجوزي و التمت عيلتي
كان كتير ندمان و كتير مشتقلي اصلا هو مابعرف قيمتي الا لما ابعد عنو
و ضليت اتمقطع فيه و مره عصب و بدو يضربني قلتلو دير بالك بتلفون بجبلك الشرطة تشحطك نحنا ببلد فيها قانون ايوه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://6730.arabrevolution.biz
 
تحت التخدير بقلم مال الشام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ستوك تايمز  :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول :: منتديات ادب وشعر :: قصص والرويات-
انتقل الى: